jeudi 7 juillet 2011

رواية صبيّة فدّت من كلامات النّاس و ختارت ثنيّة الكاس

اليوم نكتب بالعربي، ونقول الّي في بالي
نكتب باش نعبّر، نمشي وين يهزّني خيالي

نكتب باش نقول كلمتي
نكتب باش نطرشق كعباتي
و نحكيلكم على حياتي

حكاية طفلة صغيرة، كانت فرحانة بدنيتها
صغيّرة تتكعبر و تلعب بعروستها
ميش فاهما أشمعناها 'نشالّا فرحة عازب' أوّل كلمة سمعتها أمّها بعدما ولدتها

قصّة بنيّة سمعت لين فدّت كذب الرّجال
حاجات ما كانت تخطرلها على بال
تاخو منهم راجل؟ ملّا فال

رواية صبيّة فدّت من كلامات النّاس
تعبت من وجيعة الرّاس
و ختارت ثنيّة الكاس

خرافة مرا حبّت تبعد على بهامة العباد
و ما هانش عليها تراب هالبلاد
فين شافت الباهي و الفساد

تمنيتكم تقراو تدويناتي
تفهمو كلماتي
و تعاونو خواتي
باش ما يشوفوش غصراتي
وما يعيشوش حياتي

4 commentaires:

  1. peut être que cette vie vaut la peine d’être vécu malgré tout :)

    RépondreSupprimer
  2. ديما الرجال كذابة وانتوما الطهارة والصدق

    RépondreSupprimer
  3. pas tellement mais je suis pas un mec liar

    RépondreSupprimer